الذكاء الاصطناعي يجعل جاكرتا أكثر قابلية للعيش

تطبق جاكرتا، عاصمة إندونيسيا التي تسودها الفوضى في الغالب، تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي في السنوات القليلة الماضية، وذلك لمساعدتها على مواجهة مشاكل الفيضانات والمرور والأمن وإدارة النفايات.

وحسب “أليكس سيهان” رئيس وحدة التخطيط والبحث والتطوير في مدينة جاكرتا الذكية، إن تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي ساعدت المسؤولين على توقع حدوث فيضانات في وقت مبكر عن ذي قبل.

قال أليكس: “لقد عانينا من عدد أقل من الفيضانات في السنوات القليلة الماضية. ويعزى ذلك جزئيًا إلى أن المسؤولين تمكنوا من الاستجابة لتحذيرات الفيضان بشكل أسرع، وهذا باستخدام المعلومات المبكرة التي نحصل عليها من تقنية الذكاء الاصطناعي، يمكن للمسؤولين التصرف قبل حدوث الفيضانات. ستظل الفيضانات تحدث، لكن التكنولوجيا تجعلنا أكثر كفاءة”.

وتعاونت إدارة جاكرتا مع “Nodeflux”، وهي شركة ناشئة مقرها جاكرتا، مستخدمةً تكنولوجيا العد الخاصة بها، لتحليل حركة الناس في المناطق المزدحمة في كثير من الأحيان، مثل محطة الحافلات.

ويعتقد المحافظ أنيس باسوادن أن مفتاح قيادة الصناعة 4.0 في جاكرتا هو “التعاون”، ليس فقط داخل الإدارة، ولكن أيضًا مع الشركات الناشئة والمقيمين، إضافة أيضًا إلى تحسين الأمن في جاكرتا، مما يجعله ليس فقط كما قال أليكس “مدينة ذكية” بل أيضا “مدينة آمنة”.

وتقوم “Nodeflux” أيضًا بتجربة تقنية التعرف على لوحات السيارات الخاصة بها، للمساعدة في زيادة إيرادات المدينة الضريبية، بالتعاون مع إدارة جاكرتا من خلال برنامجها لمدينة “جاكرتا الذكية”.

ويقول فارس الرحمن، المدير الفني والمؤسس المشارك لـ “Nodeflux”: “إننا نستخدم تطبيق التكنولوجيا، نحن نرغب في تطبيق التكنولوجيا التي يمكن أن تحل المشاكل من حولنا”.

ويعتبر منتج الأكثر شعبية في الوقت الحالي بالنسبة لـ “Nodeflux” هو تقنية التعرف على الوجه، حيث قال فارس: “تستخدم شركة انفوميديا ​​التابعة لتلكوم (أكبر مزود لخدمات الاتصالات في إندونيسيا) تقنية التعرف على الوجه في مبنى مكاتبهم”.

ويعتقد “بنس بارداميان” رئيس NVIDIA في مركز للأبحاث والتطوير بجامعة Binus أيضًا أنه يجب استخدام التكنولوجيا لحل المشكلات الاجتماعية

يقول بنس: “إحدى مهماتي، وكذلك فارس في “Nodeflux”، هي البدء في بناء مجتمعات تستخدم للذكاء الإصطناعي في إندونيسيا، لإنشاء برنامج مدعوم من الحكومة يسمى AI Indonesia، ونموذجنا هو AI Singapore، والذي تدعمه أيضًا الحكومة السنغافورية”.

وعملت “Nodeflux” أيضًا مع الشرطة الوطنية لتوفير المراقبة في الأحداث الدولية البارزة مثل الألعاب الآسيوية 2018 والاجتماع السنوي لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي لعام 2018 في بالي.

وتحظى شركة “Nodeflux” بدعم أكبر شركة اتصالات في إندونيسيا Telekomunikasi Indonesia، وبرأس المال الاستثماري East Ventures.

ويشمل خط إنتاج “Nodeflux”:

التعرف على الوجوه: يكتشف تلقائيًا ميزات الوجه ويصنفها في “شخص معروف” و “شخص غير معروف”، يمكن استخدامه لتحديد العملاء والأشخاص الذين تم إدراجهم في قائمة سوداء.

التعرف على لوحة الترخيص: يقرأ الأرقام والأحرف الموجودة على لوحات ترخيص أي مركبة، حتى في الأحوال الجوية السيئة، والإضاءة السيئة وحتى إذا تم تعديل لوحة الترخيص.

عدد الأشخاص: يكتشف حركة المرور البشرية في منطقة معينة، ويمكن استخدامه لحساب عدد الأشخاص الذين يزورون المنطقة وتحديد ساعات الذروة.

عد المركبات: يتم حساب كل مركبة عابرة ويصنفها في دراجات نارية أو مركبات صغيرة ومتوسطة وكبيرة، ويمكنه تصنيف ما يصل إلى 23 نوعًا من المركبات.

مكان السيارة: يحدد ويحسب المدة التي تتوقف فيها السيارة في مكان معين، ويمكن استخدامه لمراقبة وقوف السيارات غير القانوني وإدارة حركة المرور.

سلوك الحشد: يكتشف السلوكيات الشاذة مثل الجري والقتال، ويمكن استخدامه لحماية المنطقة من خلال اكتشاف الحركات المفاجئة في حشد من الناس.

تسرب المركبات: يكتشف المركبات التي تدخل المناطق المحظورة، يمكن استخدامه لتحديد المخالفات وإرسال التنبيهات.

كشف مستوى الماء: يقيس مستوى الماء في السدود والمجاري، بمعنى عندما يتجاوز حجم الماء المستوى الطبيعي، سيقوم النظام بتنبيه المسؤولين في الخدمة على الفور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)