بوتين يوقع على مشروع قانون مثير للجدل ويعتبره استعدادا لـ “حرب الإنترنت”!

وقع الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” يوم أمس الأربعاء على مشروع قانون “الإنترنت السيادي”، الذي يسمح للسلطات الروسية بعزل الإنترنت في البلاد، وهي خطوة شجبتها جماعات حقوق الإنسان.

ويصر السياسيون الروس على أن القانون الجديد ضروري لضمان أمن شبكات روسيا على الإنترنت، لكن النقاد يقولون إن مشروع القانون الغامض يعطي صلاحيات رقابية جديدة للمراقبين الحكوميين.

وتم نشر نص القانون يوم أمس الأربعاء لكنه لن يدخل حيز التنفيذ حتى شهر نوفمبر المقبل.

وتشمل الإجراءات إنشاء تقنية لمراقبة توجيه الإنترنت وتوجيه حركة المرور على الإنترنت الروسية بعيدًا عن الخوادم الأجنبية، ظاهريًا لمنع أي دولة أجنبية من إغلاقها.

وفي فبراير الماضي، زعمت التقارير أن روسيا تخطط لتدريبات على استخدام الغواصات لقطع الكابلات الدولية الحيوية للتأكد من أن اقتصادها قد ينجو “بلا اتصال”، حيث اعتبرت هذه الخطط استعدادًا للحرب الإلكترونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)