لهذا السبب ستفقد جوجل ما بين 700 و800 مليون مستخدم

في الشهر الماضي، قامت شركة “جوجل Google” بإلغاء ترخيص لشركة “هواوي Huawei” الصينية، لاستخدام نظام تشغيل الهاتف المحمول “أندرويد Android“، وذلك بعد أن أدرجت وزارة التجارة الأمريكية شركة هواوي ضمن قائمة الكيانات التي تشكل تهديدًا لأمنها القومي.

وفي وقت لاحق، خففت وزارة التجارة الأمريكية الحظر، وقدمت مهلة لمدة 90 يومًا للتسوية مع الشركات الأخرى قبل سريان الحظر. وفي الوقت نفسه، أكدت الشركة أن المستخدمين الحاليين لهواتف هواوي الذكية سيستمرون في تلقي التحديثات.

ولكن، لا يبدو أن وضع هواوي يمكن أن يتحسن في أي وقت قريب، وأن الشركة كشفت أيضًا أن الحظر سيؤثر على إيرادات هواوي بحوالي 30 مليار دولار. ومع ذلك، تعمل الشركة على نظام التشغيل الخاص بها – HongMeng OS.

وفي مقابلة مع CNBC، قال رن تشنغفي، مؤسس شركة هواوي ومديرها التنفيذي، أن جوجل ستفقد ما بين 700 و800 مليون مستخدم إذا تخلت هواوي عن أندرويد.

وأضاف تشنغفي أن هواوي لا تريد أن تحل محل نظام التشغيل المملوك لجوجل على الإطلاق، لأنه سيؤدي إلى إبطاء نمو الشركة، ولكن إذا وصلوا إلى هذه النقطة، فإن هواوي لديها نظامها الخاص ليحل محلها وستعود إلى النمو.

ومن المقرر أن يصدر HongMeng OS بحلول نهاية سبتمبر أو أكتوبر الجاري، وسوف يركز في البداية على الأجهزة متوسطة المدى، وفقًا للتقارير.

وفي اختبار تم إجراؤه مؤخرًا على نظام تشغيل الهاتف المحمول الخاص بشركة هواوي، والذي شاركت فيه أيضًا علامات تجارية صينية أخرى مثل Vivo وOppo، زُعم أن HongMeng OS أسرع بنسبة 60 بالمائة من نظام أندرويد.

وهناك تقارير تدعي أن هواوي تجري محادثات مع Sailfish OS و Avrora OS الروسية كبديل محتمل لنظام أندرويد.

وسيكون نظام التشغيل HongMeng OS من هواوي متوافقًا مع جميع تطبيقات أندرويد ويمكن إعادة تجميعها أيضًا لتحسين الأداء، مثل نظام التشغيل Chrome.

وإذا استبدلت هواوي نظام التشغيل أندرويد وأقنعت شركات تصنيع الهواتف الذكية الصينية الأخرى باستخدام نظام التشغيل الخاص بها، فقد يمثل ذلك تهديدًا كبيرًا لاحتكار جوجل سوق الهواتف الذكية بنظامها أندرويد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)