مجموعة الدول السبع تكشف عن مخاوفها من خطط فيسبوك المستقبلية

قال وزراء المالية من مجموعة الدول الصناعية الكبرى السبع، ومحافظو البنوك المركزية يوم الخميس، إن العملات الرقمية مثل “ليبرا Libra” التي يخطط فيسبوك لإطلاقها، تثير مخاوف جدية ويجب تنظيمها بإحكام قدر الإمكان، للتأكد من أنها لن تؤثر على النظام المالي العالمي.

وقال وزير المالية الفرنسي “برونو لو ماير” الذي يتولى الرئاسة الدورية لاقتصاديات مجموعة السبع الكبرى في مؤتمر صحفي: “إن المجموعة عارضت فكرة أن الشركات يمكن أن تتمتع بنفس الامتياز الذي تتمتع به الدول في إيجاد وسائل للدفع”، وأضاف قائلا: “لا يمكننا قبول الشركات الخاصة التي تصدر عملاتها الخاصة دون سيطرة ديمقراطية”.

وفي ملخص لمحادثات مجموعة السبع غير الرسمية في شانتيلي، شمال باريس، قالت الرئاسة الفرنسية إن الوزراء والمحافظين قد وافقوا على أن “العملات المستقرة وغيرها من المنتجات الجديدة المختلفة التي يتم تطويرها حاليًا، بما في ذلك المشاريع ذات البصمة العالمية، والتي يمكن أن تكون شاملة مثل ليبرا، هي تشكل مخاوف تنظيمية ومخاطر على الأنظمة”.

وبدأت الحكومات تقلق من أن شركات التكنولوجيا الكبرى تتعدى على المجالات التي تنتمي إلى الحكومات، مثل إصدار العملات، ويساور مجموعة الدول السبع قلق من أن طموحات فيسبوك للحصول على عملة رقمية قد لا تضعف فقط سيطرتها على السياسات النقدية والمصرفية، ولكنها تشكل أيضًا مخاطر أمنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)