هل سيتم تسليم مؤسس موقع “ويكليكس” إلى الولايات المتحدة؟

إن مسألة ما إذا كان سيتم تسليم “جوليان أسانج” إلى الولايات المتحدة أم لا، لم تتم الإجابة عنها بعد لحد الساعة، وذلك بعد أن قضت محكمة في لندن يوم أمس الجمعة، بأن مؤسس ويكيليكس سيواجه جلسة استماع تستمر لمدة خمسة أيام بعد حلول عام 2020.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، وافق وزير الداخلية البريطاني “ساجيد جافيد” على طلب تسليم أسانج إلى الولايات المتحدة بسبب تهم جنائية موجهة ضده. لكن القرار النهائي للموافقة على الطلب يعود إلى المحكمة التي ستعقد جلسة استماع كاملة بعد مرور 24 فبراير من العام المقبل.

وكما قال جافيد يوم الخميس: “أريد أن أرى العدالة تتم في جميع الأوقات ولدينا طلب تسليم شرعي، لذا فقد وقعت عليه، لكن القرار النهائي الآن مع المحاكم”.

ويواجه أسانج 18 تهمة تتعلق بتسريب معلومات سرية نشرتها ويكيليكس. يزعم المدعون العامون الأمريكيون أنه تآمر مع تشيلسي مانينج، وهو جندي سابق في الجيش الأمريكي، للحصول على المواد، التي تضمنت وثائق دبلوماسية من وزارة الخارجية حول الحرب في العراق وأفغانستان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)