البرلمان العراقي يتحرك ضد لعبة PUBG ويصدر قرارا هاما بشأنها!

صوّت البرلمان العراقي يوم الأربعاء الماضي على حظر ألعاب الفيديو الشهيرة على الإنترنت، بما في ذلك ألعاب
“PlayUnknown’s Battlegrounds “PUBG وFortnite، مشيرًا إلى تأثيرها “السلبي” خاصة على الشباب في بلد ابتليت به منذ فترة طويلة إراقة دماء حقيقية.

وافق المشرعون الذين أدوا اليمين في سبتمبر الماضي بعد شهور من النتائج المتنازع عليها وإعادة فرز الأصوات، على قرار يفرض على الحكومة منع الوصول إلى الألعاب عبر الإنترنت وحظر المعاملات المالية ذات الصلة.

وجاء قرار الحظر “بسبب الآثار السلبية الناجمة عن بعض الألعاب الإلكترونية على صحة وثقافة وأمن المجتمع العراقي، بما في ذلك التهديدات الاجتماعية والأخلاقية للأطفال والشباب”، حسب نص البيان.

وأثار قانون الحظر الجديد سخطًا كبيرا من قبل مئات من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي العراقية، الذين انتقدوا المشرعين بسبب ما قالوا أنه “قانون في غير محله”.

وتعد لعبة “PlayUnknown’s Battlegrounds “PUBG، التي أصدرتها شركة Bluehole Inc الكورية الجنوبية، لعبة قتال تتمحور فكرتها حول البقاء على قيد الحياة، أين يتم نقل اللاعبين عبر مروحية واسقاطهم بالمظلات في جزيرة مهجورة، أين يحاولون القضاء على بعضهم البعض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)