رموز تعبيرية غاضبة تلوح في الأفق خلال الاجتماع السنوي لشركة فيسبوك

استقبل المتظاهرون الذين يحملون رمز تعبيري غاضب، مساهمي شركة “فيسبوك Facebook” أثناء حضورهم للاجتماع السنوي للشركة يوم الخميس، في أحدث تغيير على نضالها للتخلص من فضائح الخصوصية وكبح الأخبار المزيفة وخطاب الكراهية.

وواجهت شركة التواصل الاجتماعي العملاقة مطالب الإصلاح في اجتماع يوم الخميس، بما في ذلك مقترحات المساهمين التي دعت إلى تجديد هيكل تصويت الشركة وإقالة المدير التنفيذي مارك زوكربيرج.

ولم تكن هناك فرصة كبيرة للنجاح، حيث أن هيكل الحصص المزدوج يعطي زوكربيرج وغيرهم من المساهمين السيطرة على حوالي 58 ٪ من الأصوات، فيما تجاهل العديد من المستثمرين الفضائح التي تدور حول الشركة.

ورفض زوكربيرج الإجابة على سؤال المساهمين حول سبب عدم موافقته على إنشاء رئيس مجلس إدارة مستقل، بدلاً من ذلك أكد وجهة نظره بأن المنظمين يجب أن يضعوا قواعد للشركات حول الخصوصية والمحتوى.

ولكن على الرغم من أن الأصوات رمزية إلى حد كبير، إلا أنها لا تزال تُعتبر مقياسًا مفيدًا لثقة المستثمرين حول مدى تعامل أيقونة وسائل التواصل الاجتماعي مع التحديات غير المسبوقة لنهجها غير المتبع في المحتوى.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق