شركة سامسونج تتخذ خطوات مهمة متعلقة بالبيئة

أعلنت شركة سامسونج للإلكترونيات اليوم الثلاثاء أن الشركة ستبدأ في اتخاذ خطوات جد مهمة بداية هذا العام 2019 والمتمثلة في استبدال مواد التغليف البلاستيكية بالورق وغيرها من العناصر المستدامة بيئياً.

وهذه الخطوة التي أقرتها الشركة ستمس كل عبوات منتجاتها بدءًا من الهواتف المحمولة، الأجهزة اللوحية والمنزلية.

من أجل تجديد عبوة المنتجات، قامت شركة سامسونج للإلكترونيات بتشكيل فريق عمل من أجل اقتراح أفكار إبداعية ومبتكرة للتغليف.

بالنسبة للهواتف المحمولة والحواسيب اللوحية والمنتجات القابلة للارتداء، ستقوم شركة Samsung باستبدال البلاستيك المستخدم لصواني بقوالب اللب، وأكياس التغليف بمواد صديقة للبيئة.

إن الأكياس البلاستيكية المستخدمة لحماية سطح الأجهزة المنزلية مثل أجهزة التلفزيون والثلاجات ومكيفات الهواء والغسالات وأدوات المطبخ الأخرى سيتم استبدالها أيضًا بأكياس تحتوي على مواد معاد تدويرها ومواد بلاستيكية حيوية مصنوعة على التوالي من نفايات بلاستيكية وغير المستعملة.

فيما يتعلق بالورق، ستستخدم شركة سامسونغ فقط المواد الليفية المعتمدة من قبل المنظمات البيئية العالمية.

وقال Gyeong-bin Jeon، رئيس المركز العالمي لإرضاء العملاء في سامسونج: “نحن ملتزمون بإعادة تدوير الموارد وتقليل التلوث القادم من منتجاتنا، سنتبنى المزيد من المواد المستدامة بيئيا حتى ولو كان ذلك يعني زيادة في التكلفة “

بموجب سياسة الاقتصاد المعممة للشركة، وضعت شركة سامسونج للإلكترونيات خطة تنفيذ متوسطة المدى لاستخدام مواد تغليف.

بحلول عام 2030، تهدف سامسونج إلى استخدام 500 ألف طن من المواد البلاستيكية المعاد تدويرها، وجمع 7.5 مليون طن من مخلفات المنتجات (المتراكمة منذ  عام 2009).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)