ضغوط على شركة فيسبوك لوقف حملة “قاطعوا اللقاحات”

قررت شركة فيسبوك دراسة موضوع إزالة المحتوى من المجموعات الموجودة على منصتها الذي يدعو إلى مقاطعة اللقاحات، وذلك بسبب الضغوطات التي تتعرض لها الشركة من قبل بعض السياسيين والشركات، للحد من المحتوى الضار والمضلل على منصات التواصل الاجتماعي على حد اعتقادهم.

ويُعتقد أن المعلومات التي يتم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك تسببت ولو بنسبة ضئيلة في عدم تطعيم الأولياء لأطفالهم، ويعتقد الخبراء أنها ساهمت في زيادة تفشي الحصبة، إذ شهد العام الماضي أكبر نسبة للإصابة به خلال القرن الحالي حسب الخبراء.

ومع اعتقاد أن عدم التطعيم يتسبب في تفشي هذه الأمراض المعدية، قام سياسي أمريكي يوم الخميس الماضي بتوجيه رسالة إلى الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، مارك زوكربيرج، ومدير جوجل، سوندار بيتشاي، طلب منهما أن يقوما بمعالجة هذه المشكلة التي تسببت في انتشار الأمراض المعدية.

ووفقا لبيان صادر عن شركة فيسبوك قالت فيه أنها ستقوم بالبحث عن إجراءات إضافية لمعالجة هذه المشكلة بشكل أفضل، وقد يتضمن ذلك إزالة أو تقليل هذا النوع من المحتوى من التوصيات، وإهمالها في نتائج البحث على منصتها، مع ضمان توفر معلومات موثوقة وبجودة عالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)