عمالقة التكنولوجيا يخططون لنقل إنتاجهم خارج الصين

في مايو الماضي، طالب الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” بفرض تعريفة على المنتجات الصينية، وهو ما ردت عليه الحكومة الصينية بالتهديد بفرض تعريفة على المنتجات الأمريكية.

وأثارت هذه الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة مخاوف لدى شركات التكنولوجيا، وعلى الرغم من موافقة الرئيسين الأمريكي والصيني على هدنة أثناء قمة مجموعة العشرين المنعقدة نهاية الأسبوع الماضي في اليابان، إلا أن العديد من شركات التكنولوجيا الكبرى ما زالت تخطط لنقل خطوط انتاجها من الصين إلى دول أخرى.

ووفقًا لمقال نشرته نيكي آسيان ريفيو، فإن: Amazon ، Asus، Dell، Google، Hewlett-Packard، Lenovo، Microsoft، Nintendo، Sony هي بعض الشركات التي تخطط لنقل فروع انتاجها إلى خارج الصين.

وبدأت بعض هذه الشركات بالفعل أو ستبدأ في نقل بعض خطوط انتاجها إلى دول آسيوية أخرى، مثل: تايوان، فيتنام، إندونيسيا وتايلاند. يمكن لشركة “آبل Apple” نقل 30٪ من الكميات المنتجة من “آيفون iPhone” إلى خارج الصين.

وقال متحدث باسم Lenovo إن الشركة لا تنوي مغادرة الصين، وأعلنت عن استثمار بقيمة 300 مليون دولار في مصنع جديد في شنتشن. وتقول HP إنها لا تعلق على الشائعات أو المضاربات، ولكنها “تراقب الموقف بفعالية وستواصل العمل مع المسؤولين الحكوميين للدفاع عن المصالح الفضلى للعملاء والشركاء والمستهلكين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)