فيسبوك ومايكروسوفت يطلقان مسابقة للكشف عن مقاطع الفيديو المزيفة

[quads id=3]

قالت شركة “فيسبوك Facebook” يوم الخميس، أنها تتعاون مع شركة “مايكروسوفت Microsoft” وشركاء متخصصون في مجال الذكاء الإصطناعي، إضافة إلى الأكاديميين من عدة جامعات أمريكية، وذلك لإطلاق مسابقة اكتشاف مقاطع الفيديو المزيفة المعروفة باسم “Deepfake“.

وخصص عملاق وسائل التواصل الاجتماعي ميزانية قيمتها 10 ملايين دولار في “تحدي اكتشاف مقاطع الفيديو المزيفة”، من أجل تحفيز أبحاث في مجال التحقق من الفيديوهات المزيفة، التي تبدو للعيان أنها واقعية. كجزء من المشروع، يقوم فيسبوك بتكليف الباحثين بإنتاج ملفات واقعية لإنشاء مجموعة بيانات لاختبار أدوات الكشف عن المقاطع المزيفة.

وقالت الشركة إن مقاطع الفيديو التي ستصدر شهر ديسمبر المقبل، ستضم ممثلين قرروا المشاركة في هذه الدراسة بمحض إرادتهم، وأنها لن تستخدم أي بيانات لمستخدمين الآخرين.

وفي الفترة التي سبقت الانتخابات الرئاسية الأمريكية في نوفمبر 2020، تعرضت مواقع التواصل الاجتماعية لضغوط، من أجل التعامل مع تهديدات “Deepfake”، التي تستخدم الذكاء الاصطناعي لإنشاء مقاطع فيديو تبدو واقعية للعيان، لدرجة أنها تظهر شخصا يقول أو يفعل شيئًا لم يفعله في الواقع.

وعلى الرغم من عدم وجود مقطع فيديو متقن الصنع، جيد التجهيز، له عواقب سياسية كبيرة في الولايات المتحدة، إلا أن إمكانية التلاعب بالفيديو من أجل التسبب في الاضطرابات قد أظهرها مؤخرًا مقطع “cheapfake” لرئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي.

ويعمل بعض الباحثين على أنظمة لمصادقة مقطع فيديو أو صورة عند نقطة الالتقاط من خلال العلامة المائية الرقمية. لكن التطور السريع لتكنولوجيا “Deepfake”، قد خلق سباقا بين منشئي “Deepfake” وأولئك الذين يحاولون اكتشاف مقاطع الفيديو المزيفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)