مارك زوكربيرغ: أنا لم أبع بيانات المستخدمين!

دافع الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك “مارك زوكربيرغ” مرة أخرى عن نشاط شركته من خلال مقال له نشره في صحيفة وول ستريت جورنال، قائلا:

إن عملية استهداف الإعلانات بناء على اهتمامات المستخدمين تختلف اختلافا كبيرا عن بيع بيانات المستخدمين للشركات.

معتبرا إن الإعلانات الموجودة على منصة شركته هي أفضل مقابل للخدمات المجانية التي يوفرها فيسبوك.

ويأتي تأكيد مؤسس فيسبوك بعد أشهر من التدقيق المكثف حول كيفية إساءة استخدام شركة فيسبوك لبيانات عملائها، إذ تميز عام 2018 بسلسلة من الفضائح التي طاردت فيسبوك بسبب مخاوف الخبراء حول إمكانية استغلال خصوصية المستخدمين من قبل المصالح الأجنبية لأغراض سياسية.

وقال مؤسس فيسبوك في مقال له أنه يريد تصحيح سوء الفهم حول كيفية عمل فيسبوك، حيث كتب قائلا:

نحن لا نبيع بيانات المستخدمين بالرغم من أنه غالبًا ما نتهم بذلك، وإن بيع بيانات المستخدم لن يؤدي فقط إلى تقويض الثقة الأساسية في الشبكة الاجتماعية، بل الأمر يتعارض مع المصالح التجارية لشركة فيسبوك.

كما أوضح مارك زوكربيرغ أن الموقع قام بتزويد المستخدمين بإمكانية التحكم بالمعلومات في استهداف الإعلانات، كما انه يسمح لهم كذلك بحظر المعلنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)