مايكروسوفت باعت تقنية ذكية لدول العالم

قام مدير شركة مايكروسوفت، براد سميث، أثناء تواجده في منتدى دافوس الاقتصادي بتوجيه انتقادات إلى منظمات حقوقية التي تطالب شركته بضرورة وقف بيع تقنية “التعرف على الوجوه” إلى دول العالم.

وأضاف سميث أنه لا يفهم حجة منظمات الحقوقية التي تطالب شركته وشركات أخرى الداعية إلى وقف بيع التقنية لجميع الحكومات، مشيرا أن القرار سيكون قاسيا في حالة وقف بيع تلك التقنية، التي تستخدم لأغراض مراقبة تحركات الناس في كل مكان.

وفي جانب آخر، قال سميث أن التقنية التي تبيعها شركته وشركات أخرى للحكومات تقوم بالمساهمة في إيجاد حلول للعديد من القضايا، مثل العثور على الأطفال المفقودين، وفي المقابل تقول المنظمات الحقوقية وعددها 85 منظمة أن الحكومات تقوم باستغلال تلك التقنية من أجل التضييق على حريات الناس.

والشيء المثير للاستغراب هو أن سميث نفسه، أعلن في السابق عن مخاوفه من تسبب تقنية التعرف على الوجوه في أحداث مشاكل عديدة، مثل: حقوق الانسان، التمييز العنصري والخصوصية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)