مرشحة الرئاسة الأمريكية “كامالا هاريس” تدعو إلى تفكيك فيسبوك!

قالت مرشحة للانتخابات الرئاسية الأمريكية المقبلة عن الحزب الديمقراطي “كامالا هاريس” يوم أمس الاحد، انه يتعين على المسؤولين الامريكيين التفكير في تفكيك “فيسبوك Facebook“، باعتباره أكبر شركة لوسائل التواصل الاجتماعي في العالم غير خاضع للقوانين، على حد تعبير هاريس.

وأضافت هاريس، عضو مجلس الشيوخ الأمريكي وواحد من أكثر من 20 ديمقراطيا يسعون إلى ترشيح الحزب للانتخابات الرئاسية لعام 2020: “إن فيسبوك أعطى الأولوية للنمو على مصالح المستهلكين، وخاصة فيما يتعلق بالخصوصية”.

وقالت هاريس في مقابلة مع “جيك تابر” من سي إن إن: “أعتقد أنه يتعين علينا أن نلقي نظرة جدية على ذلك (تفكيك فيسبوك)، نعم”.

ويخضع موقع فيسبوك للتدقيق من قبل المشرعين في جميع أنحاء العالم، حول ممارسات “مشاركة البيانات”، بالإضافة إلى خطاب الكراهية والتضليل على شبكاته.

ودعا كريس هيوز، أحد مؤسسي موقع فيسبوك، الأسبوع الماضي إلى تفكيك الشبكة الاجتماعية إلى ثلاثة أجزاء.

ورفض فيسبوك، الذي يضم أكثر من ملياري مستخدم على شبكته الاجتماعية، دعوة هيوز. وقال المتحدث الرسمي باسم فيسبوك “نيك كليج”: “إن موقع فيسبوك يقبل أن تتم الأمور بغرض المساءلة”، مضيفا: “لكنك لا تفرض المساءلة من خلال الدعوة إلى تفكيك شركة أمريكية ناجحة”.

وتظهر استطلاعات الرأي المبكرة هاريس في أعلى فئة من الديمقراطيين الذين أعلنوا عن حملات رئاسية، حيث ضخت هي والعديد من المرشحين الديمقراطيين مبالغ كبيرة على إعلانات فيسبوك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)