مقابل 20 دولارا.. بهذه الطريقة تجسست فيسبوك على مراهقين!

كشف موقع tech crunch المتخصص في الأخبار التقنية، أن شركة فيسبوك قامت بدفع مبلغ شهري قيمته 20 دولارا على مدى ثلاثة سنوات للمراهقين، مقابل التجسس على انشطتهم عبر هواتفهم الذكية.

وأضاف الموقع أن شركة فيسبوك اعترفت بالأمر بعد أن راسلها للاستفسار منها حول الموضوع، متحججة أن الأمر متعلق بمشروع بحثي تقوم به الشركة.

ويتراوح أعمار المراهقين الذين تجري عليهم فيسبوك أبحاثها ما بين 13 و25 عاما، بعد موافقتهم على استخدام تقنية VPN لتحميل تطبيق الشركة المثير للجدل .”Facebook Research”

وقامت شركة فيسبوك بتبرير فعلتها بأنها تقوم بالأمر من أجل أن تتمكن من فهم أفضل لطريقة تفكير مستخدمي الأجهزة الذكية، متعهدة بأنها لن تقوم بمشاركة المعلومات لأي جهة أخرى.

وباستخدام تطبيق “Facebook Research” تمكنت فيسبوك من الوصول إلى الأذونات التالية:

  • تاريخ عملية البحث على الإنترنت.
  • معلومات عن المواقع المتصفحة.
  • الاطلاع على رسائل خاصة على تطبيقات التواصل الاجتماعي.
  • إرسال لقطات مصورة لعمليات شراء على موقع أمازون للتجارة الإلكترونية.

وأشارت شركة فيسبوك أن الشباب الذين انخرطوا في مشروعها البحثي يمكنهم إلغاء التطبيق في أي وقت يريدون، فهم غير مجبرين، مضيفة أنها طلبت من المراهقين الحصول على موافقة خطية من أولياء أمورهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)