هواوي لا تريد من الصينيين شراء منتجاتها!

بعد أن منعت الولايات المتحدة شركة “هواوي Huawei” الصينية من التعامل مع الشركات الأمريكية، تهافت الكثير من المواطنين الصينيين لدعم هواوي، وذلك بشراء أجهزتها ومنتجاتها بالدافع الوطني، هذا يعني أنك لو كنت وطنيًا، فستشتري هواتف هواوي الذكية بدلا من شراء منتج أجنبي مثل “آبل Apple“.

وفي شهر مايو الماضي، حاول مؤسس شركة هواوي “رن زنغفي” تهدئة الموجة المتزايدة من المشاعر القومية تجاه شركته، من خلال قوله بأن “آيفون iPhone” لديه نظام بيئي جيد، وأنه لا يزال يشتري أجهزة آيفون لعائلته عندما يكونون بالخارج.

نفهم من تعليق مؤسس هواوي أن شركته لا تريد أن يشتري المستخدمون منتجاتها من باب المشاعر القومية. بدلاً من ذلك، فهي تريد التركيز على صنع منتجات ذات نوعية جيدة.

بصراحة، من المنطقي أن ترغب شركة هواوي الابتعاد عن المشاعر القومية على الرغم من أن أصلها صيني، إلا أن هواتف هواوي الذكية تباع في جميع أنحاء العالم بالملايين. إنهم بحاجة إلى دعم المستخدمين العالميين، والسبيل الوحيد لضمان ذلك هو تصنيع منتجات عالية الجودة بسعر تنافسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق