وزير إيراني: نحن نبني جدار الحماية ضد فيروس كمبيوتر ستوكس نت

قال وزير الاتصالات الإيراني يوم الخميس، إن إيران طورت برمجيات لحماية صناعاتها من فيروس كمبيوتر يدعى “ستوكس نت Stuxnet“، بعد اتهام إسرائيل في نوفمبر من العام الماضي بشن هجوم سيبراني على منشآت الاتصالات في طهران.

وتم اكتشاف ستكسنت، الذي يُعتقد أنه قامت بتطويره الولايات المتحدة وإسرائيل في عام 2010، بعد أن تم استخدامه لمهاجمة منشأة لتخصيب اليورانيوم في موقع نطنز النووي الإيراني، وكان هذا أول ظهور لفيروس استخدم لمهاجمة الآلات الصناعية.

ونقلت وكالة الانباء الايرانية الرسمية “ايرنا” عن وزير الاتصالات “محمد جواد عزاري جهرومي” قوله: “طوّر علماء الجامعات الايرانية جدار الحماية لأنظمة الأتمتة الصناعية، لتحييد أي تخريب صناعي كالذي سببته شركة ستوكس نت في شبكات الكهرباء، وتم اختباره بنجاح.”

وفي نوفمبر / تشرين الثاني الماضي، قال “آزاري جهرومي” إن هجوم شركة “ستوكس نت” فشل في إلحاق الضرر بالبنية التحتية للاتصالات الإيرانية، واتهم إسرائيل بأنها وراء ذلك.

ورفضت إسرائيل التعليق على ما إذا كانت متورطة في حرب إلكترونية على إيران أم لا.

وفي عام 2013، اكتشف باحثون في شركة “مجموعة سيمانتيك” نسخة من شبكة “ستوكس نت” التي استخدمت للهجوم على البرنامج النووي الإيراني في عام 2007.

ووافقت طهران بموجب اتفاق أبرم عام 2015 مع القوى العالمية على توقيف برنامجها النووي، لكن الرئيس”دونالد ترامب” سحب الولايات المتحدة من هذا الاتفاق في العام الماضي بدعم من إسرائيل، وفرض عقوبات على طهران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو منك دعمنا وذلك بتعطيل إضافة Adblock :)